أخبار محلية

هام .. بين النفي والتأكيد هذه هي حقيقة تسريح الدورة 102؟

تناقلت مواقع إخبارية سورية خبر تسريح الدورة 102، العاملة في الجيش السوري، وهي الدفعة التي تم الاحتفاظ بها منذ بداية الأزمة السورية.

وفور نشر الخبر على المواقع الإخبارية، تناقله الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي بشكل مكثف جداً، دون أي تأكيد رسمي من المصادر العسكرية المختصة.

يذكر أنها ليست المرة الأولى التي ينتشر هذا الخبر على مواقع التواصل الاجتماعي، وفي كل مرة يتبين أن الأمر مجرد فقاعة إعلامية لا أكثر، وهي تلاعب بمشاعر عدد كبير من الجنود السوريين.

وبانتظار صدور تأكيد رسمي من الجهات المختصة، يبقى الخبر تسريح الدورة 102 مجرد إشاعة إعلامية، إلى حين إعلان الخبر بشكل رسمي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *