أحداث بطولية

معلومات لا تصدق عن الطائرة الروسية التي سقطت في الساحل السوري

أفادت مصار أهلية أن الطيارين الروسيين قدموا أرواحهم لإنقاذ أهالي جبلة من كارثة في حال سقطت الطائرة فوق المدينة.
و أشار الكثير من شهود العيان أن حريق إندلع على جناح الطائرة مما يؤكد أن عطل في المحرك قد حدث قبل سقوط الطائرة
و قال الأهالي لم يقذف الطيارين أنفسهما و حاولوا الهبوط بالطائرة فوق الماء لمنع سقوط الطائرة فوق المدينة و حدث الإنفجار.
فيما كتب ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مشيدين ببسالة الطيارين الروس “أن مصالح الدنيا بكاملها وكُل ثروات العالم لاتدفع الإنسان إلى التضحية بنفسه في سبيل شعب غير شعبه , إلا إذا كان يدافع عن عقيدة وإيمان بِمن يقاتل من أجلهم.”
و كانت مصادر روسية أكدت أن الطائرة التي تحطمت تابعه للبحرية الروسية جاءت الى سورية من شبه جزيرة القرم الروسية مؤخراً
و كانت مذخرة بأسلحة مضادة للسفن مما يؤكد أن الطيارين الروس أنقذوا المدينة من كارثة عبر التضحية بأرواحهم, لتضاف هذه البسالة والتضحية إلى سجل بطولات الطيارين الروس.
عربي اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *