أخبار سياسيةأخبار محلية

محاولة جديدة لاغتيال علي الكيالي عبر عبوة ناسفة بريف اللاذقية

أعلنت الجبهة الشعبية لتحرير لواء اسكندرون، المقاومة السورية، تعرض أمينها العام علي الكيالي لمحاولة اغتيال، بتفجير عبوة ناسفة استهدفت سيارته، أثناء قيامه بجولة ميدانية، بريف اللاذقية.

ونشرت الجبهة بياناً على صفحتها الرسمية على فيسبوك ، جاء فيه “ خلال الجولة الميدانية بريف اللاذقية لمتابعة عمل المقاومة السورية كقوة رديفة للجيش و القوات المسلحة تعرض الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير لواء اسكندرون – المقاومة السورية الاستاذ علي كيالي لمحاولة اغتيال بأيادي عملاء المخابرات التركية والارهاب العالمي “.

وتابع البيان “ حيث تعرضت سيارته الى تفجير عبوة ناسفة كانت موضوعة على الطريق مما أدى الى اصابة الاستاذ علي كيالي باصابات بالغة و تم نقله مباشرة الى مشفى ميداني لاجراء الاسعافات الاولية و من ثم تم نقله الى احد مشافي القطر “.

وشدد البيان على ان “محاولات الاغتيال المتكررة التي تقوم بها المخابرات التركية بايادٍ سوداء إرهابية ما هي إلا دليل إفلاسهم السياسي و العسكري أمام انتصارات الجيش و القوات المسلحة بقيادة المقاوم الاول الرئيس المفدى الدكتور بشار حافظ الاسد”

وأكد البيان “ان نهج المقاومة مستمر و اننا في المقاومة السورية باقون على العهد في مقارعة الارهاب حتى دحره من كافة الأراضي السورية من لواء اسكندرون السليب حتى جولاننا الحبيب”.

يذكر أن علي الكيالي، مطلوب من سلطات العدو التركي، وليست هذه المرة الأولى التي يتعرض فيها لمحاولة اغتيال .

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *