أخبار ميدانية

ماذا يحدث في البوكمال ؟ مصدر عسكري يكشف الحقيقة

نفى مصدر عسكري اليوم الأحد أن تكون مدينة البوكمال قد تعرضت لأي هجوم من قبل تنظيم داعش، وذلك رداً على ما أشاعته وسائل إعلام تابعة للتنظميات الإرهابية حول ذلك.
وزعمت وكالة “خطوة” التابعة لجبهة النصرة في سورية، أن تنظيم داعش سيطر على مدينة البوكمال بشكل كامل، وأن التنظيم “أسر” رتلاً للجيش السوري في البادية السورية.
مصدر عسكري أكد لشبكة عاجل الإخبارية فجر اليوم، كذب ما تُشيعه وسائل الإعلام التابعة للتنظيمات الإرهابية في سورية، مشيراً إلى أن مدينة البوكمال لم تتعرض لأي هجوم أمس من قبل إرهابيي التنظيم، ولافتاً إلى أن كل “المناوشات” التي افتعلها التنظيم خلال الأيام السابقة تم الرد عليها بما هو مناسب.
المصدر لفت إلى أن القوات السورية المنتشرة في المدينة ومحيطها، على أهبة الاستعداد لصد أي هجوم للتنظيم الإرهابي، وأنها ترصد أي تحرك لإرهابيي التنظيم وتقوم باستهدافه على الفور.
من جبهة أخرى، قال المصدر أن التنظيم هاجم مساء أمس شاحنات مؤونة تابعة للقوات العراقية، بعد أن تسلل عبر الحدود إلى الأراضي العراقية، نافياً بشكل قاطع أن تكون الشاحنات تتبع لأيّاً من قوات الجيش السوري أو حلفائه المنتشرة على طول البادية السورية وصولاً إلى البوكمال وشرق نهر الفرات.
وفي سياق آخر، نفى مصدر عسكري في درعا ما تناقلته بعض وسائل الإعلام عن غارات للعدو الإسرائيلي على مواقع للجيش العربي السوري شمال المحافظة.
وبين المصدر أن كل المعلومات تؤكد عدم حدوث أي عدوان إسرائيلي في المحافظة، وأنه بالعودة إلى الوسائل الإعلامية التي تناقلت الخبر تبيّن أنها نفسها التي عادة ما تروج لفبركات الكيميائي ولا سيما تلك التي كشفت عن وجهها الإسرائيلي قبل أيام من خلال تلميعها لصورة كيان الاحتلال عبر إجراء مقابلة خاصة مع مندوبه في الأمم المتحدة .
وأضاف المصدر أنه من الواضح أن وسائل الإعلام المذكورة، أصيبت بالهزيمة مع انكسار إرهابييها وانتصارات الجيش العربي السوري في الغوطة الشرقية على الإرهاب فعمدت إلى محاولة التشويش على هذا النصر الكبير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *