أخبار ميدانية

فلول داعش الأخيرة في سورية تبحث عن مصادر تمويل

في الوقت الذي لفظ فيه تنظيم (داعش) الإرهابي أنفاسه الأخيرة في سورية نظراً للخسائر الكبيرة التي تكبدها على أيدي الجيش العربي السوري وحلفائه، تبحث فلول (داعش) في كل مكان عن أسباب تمكنهم من البقاء والاستمرار، إما بالبحث عن أماكن لتجميع قواهم مجدداً أو البحث عن مصادر تمويل.

وفي السياق, نقلت «فرانس برس» عن مصادر مطّلعة قولها: “إن الاستخبارات الفرنسية كشفت أن متزعمي (داعش) يتواصلون مع عدد من الدول لإمدادهم بالأموال اللازمة لإعادة جمع الإرهابيين وتجنيد عناصر جدد بعيدين عن الملاحقة الأمنية، مشيرة إلى أن الاستخبارات الفرنسية بعد تتبعها لحسابات اشتبهت بضلوعها في الإرهاب، اتضح أن عملية نقل الأموال تتم عن طريق حسابات صغيرة لأفراد غير مطلوبين بعيداً عن مستوى الشبهات.

وحدّدت الاستخبارات الفرنسية هوية 320 من جامعي الأموال المتصلة بالإرهاب، اتضح أن أغلبهم من الأتراك، كما كشفت التحقيقات أن عملية تهريب الأموال تتم عبر جمعيات ومنظمات غير حكومية تتستر «بالتبرعات» وترسلها إلى الإرهابيين، وتتم عملية الدفع عبر البطاقات المدفوعة مقدماً.

المصدر : تشرين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *