أخبار ميدانية

#عاجل بعد التقدم الساحق للجيش العربي السوري “فيلق الشام” #يستسلم و”شمير” يريد اللقاء وهذه #مطالبه .. اليكم التفاصيل

أفاد مصدر أمني لوكالة “سبوتنيك” أن قائد “فيلق الرحمن” (المحظور في روسيا)، النقيب المنشق عبد الناصر شمير، طلب اليوم الخميس، من الجيش السوري السماح لمن يريد من مسلحي الفيلق بالخروج من المناطق التي يسيطرون عليها في الغوطة الشرقية إلى إدلب وتسوية أوضاع من يود البقاء.
وقال المصدر: “قائد فيلق الرحمن، النقيب المنشق عبد الناصر شمير، يطلب من الجيش السوري السماح لمن يريد من مسلحي الفيلق بالخروج من المناطق التي يسيطرون عليها في الغوطة الشرقية إلى إدلب وتسوية أوضاع من من يود البقاء”.
وأشار المصدر الامني إلى أن “شمير طلب اللقاء مع الجيش السوري بعد التقدم الكبير الذي حققه الجيش في عين ترما اليوم”.
ويأتي طلب “فيلق الرحمن” (المحظور في روسيا)، على ما يبدو، مع بدء انطلاق أولى الحافلات التي تقل مسلحي حركة “أحرار الشام” من حرستا في الغوطة الشرقية إلى إدلب في الشمال السوري.
ونقلت وسائل إعلام سورية، مواكبة لخروج الحافلات من حرستا، أن العدد الكلي للذين غادروا حرستا اليوم وصل إلى 1540 منهم 569 رجلا، بينهم 410 مسلحين و385 امراة و568 طفلا وذلك ضمن 27 حافلة.
وتشير المعلومات الواردة من هناك إلى أن نقطة تسليم واستلام حافلات المسلحين المغادرين لحرستا مع عائلاتهم ستكون عند قلعة المضيق في شمال مدينة حماة القريبة من إدلب، وهي المحطة الأخيرة لمسلحي حركة “أحرار الشام” الذي خرجوا من الغوطة باتفاق مع الحكومة السورية.
وأشار المصدر أنه من المنتظر أن يدخل اتفاق وقف اطلاق النار حيز التنفيذ منتصف هذه الليلة، في المنطقة الخاضعة لسيطرة فيلق الرحمن في الغوطة الشرقية
وأفادت مصادر مطلعة أن طلب الفيلق هو إعلان إستسلام وتسليم جميع المناطق التي يسيطر عليها .
ويسيطر فيلق الرحمن على بلدات ” عين ترما _ زملكا _ عربين _ وأجزاء من حي جوبر ”
وفي السياق نقلت وسائل إعلام سورية، مواكبة لخروج الحافلات من حرستا، أن العدد الكلي للذين غادروا حرستا اليوم وصل إلى 1540 منهم 569 رجلا، بينهم 410 مسلحين و385 امراة و568 طفلا وذلك ضمن 27 حافلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *