أخبار سياسية

عاجل الرئاسة الروسية : تحسم الجدل بشأن خروج المقاتلين الأجانب في سوريا؟ اليكم التفاصيل

صرح الناطق باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف، بأن المسلحين الأجانب الموجودين في سوريا، قد يغادرونها بعد بدء العملية السياسية، إذا كان وجودهم هناك غير شرعي.

وفي تعليقه على تصريحات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن المسلحين الأجانب يجب أن ينسحبوا من سوريا بعد انطلاق المرحلة النشيطة للعملية السياسية في هذا البلد، أوضح بيسكوف للصحفيين، اليوم الجمعة، أنه يوجد في الأراضي السورية اليوم عسكريون من عدة دول من بلدان العالم، وجودهم في سوريا غير شرعي حسب القانون الدولي.

وأضاف: “تعرفون أنه توجد هناك دول بينها وبين سوريا علاقات تعاون عسكري فني. أما الاتحاد الروسي فذهب هناك بطلب من القيادة السورية ولديه كل الأسس الشرعية للتواجد هناك. بعكس بعض الدول الأخرى فوجودها هناك مخالف للقوانين الدولية”.

وتأتي تصريحات الكرملين توضيحا، لما قصده الرئيس الروسي بضرورة انسحاب المقاتلين الأجانب من سوريا عقب لقائه مع الرئيس السوري بشار الأسد في سوتشي، أمس الخميس.

المصدر: نوفوستي

أولغا رودكوفسكايا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *