أخبار سياسية

ضابط سوري: مراسيم الرئيس الأسد حول العفو العام تعطي ضمانات الأمن الشامل

أعلن رئيس الإدارة السياسية في الجيش السوري، اللواء حسن أحمد حسن، اليوم الأربعاء، أن دمشق تقيم عاليا جهود روسيا لإعادة اللاجئين إلى الوطن.
وقال اللواء حسن خلال جلسة مركز التنسيق لوزارتي الدفاع والخارجية الروسية لإعادة اللاجئين إلى سوريا: “أود اغتنام هذه الفرصة للتوجه للآباء، والأخوة، والأخوات، جميع أحبائنا الذين يقيمون في الخارج، بدعوة العودة إلى سوريتنا، وطن الحب، الذي يوجد فيه مكان للجميع”.
وأشار المتحدث إلى أن كل من يعرقل عودة اللاجئين يظهرون معارضتهم للشعب السوري وتأييدهم للإرهاب. وشدد حسن على أن الدولة السورية، التي عاشت أكثر من 7 سنوات من الحرب، أكدت أنها قوية ومتماسكة، وتدعو جميع أبنائها للعودة.
وأوضح اللواء أن مراسيم الرئيس السوري بشار الأسد، حول العفو العام تعطي ضمانات الأمن الشامل للجميع.
وكانت وزارة الدفاع الروسية أعلنت، الأربعاء الماضي، عن إنشاء مركز خاص في سوريا لاستقبال وإيواء اللاجئين لتسهيل عودة السوريين إلى وطنهم، مؤكدة أن المعلومات بشأن مبادرة روسيا لحل مشكلة عودة اللاجئين السوريين إلى ديارهم تنقل عبر القنوات الدبلوماسية إلى مكاتب الأمم المتحدة المتخصصة، بالإضافة إلى السفارات الروسية التي يوجد بها حالياً أكبر عدد من اللاجئين السوريين، في 36 دولة.
وأكدت الدفاع الروسية أن المركز سيساعد على استئناف عمل الخدمات الاجتماعية على الأرض ومعالجة القضايا الأخرى المتعلقة باستعادة البنية التحتية في البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *