أخبار ميدانية

بطريقة غير معتادة .. الجيش السوري يستهدف اجتماعاً للنصرة

استهدف الجيش السوري بطائرة من دون طيار محملة بالذخائر الشديدة الانفجار اجتماعا لجبهة النصرة في ريف حماة الشمالي، وألحق بالتنظيم خسائر كبيرة بالأرواح.

وأفاد مصدر عسكري سوري لوكالة “سبوتنيك” أن قوات الرصد والاستطلاع تمكنت من رصد حشود واجتماع للمسلحين على أطراف بلدة اللطامنة، المعقل الرئيسي لمسلحي جيش العزة “أبرز فصائل تنظيم جبهة النصرة الإرهابي في ريف حماة الشمالي”.

كما أوضح المصدر: “قامت وحدات الجيش السوري باستخدام طائرة مسيرة رصدت اجتماعا لجيش العزة وحشودا من مسلحيه، ليتم بعدها استخدام مسيرة أخرى محملة بقنابل شديدة الانفجار استهدفت مكان الاجتماع ما أدى إلى إيقاع خسائر فادحة في صفوف الإرهابيين”.

وعن سبب استخدام الطائرة المسيرة قال المصدر: “نحن كنا بحاجة لتحديد دقيق لمكان الاجتماع واستهدافه وهذا الأمر عبر الأسلحة والوسائل التقليدية غير دقيق مما دفعنا لاستخدام الطائرة المسيرة حيث حققنا عنصر المفاجأة وتم استهداف مكان الاجتماع مما شكل حالة من الرعب والخوف لدى المسلحين الذين اعتادوا استخدامنا الأسلحة الثقيلة “مدفعية وصواريخ” واليوم فاجأناهم باستخدام تقنية الطائرات المسيرة”.

وكان تنظيم جبهة النصرة الإرهابي استكمل أمس الخميس سيطرته على كامل محافظة إدلب بعد معارك امتدت لأيام مع “الفصائل المدعومة من تركيا”.

وصعد تنظيم جبهة النصرة والجماعات الموالية له منذ فجر الجمعة من حدة اعتداءاته على مواقع الجيش السوري، محاولا إشعال جبهات المحافظة والاشتباك مع الجيش السوري.

حيث ذكر مراسل “سبوتنيك”، في وقت سابق، أن قوات الجيش السوري رصدت قيام مسلحي هيئة تحرير الشام، “تنظيم جبهة النصرة” باستقدام تعزيزات عسكرية لها على محور بلدتي جرجناز والغدقة بريف إدلب الجنوبي الشرقي، حيث تعاملت قوات الجيش السوري مع هذه التعزيزات عبر سلاحي المدفعية والصواريخ ما أدى لتدمير عدة آليات ومقتل وإصابة عدد من إرهابيي التنظيم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *