أخبار سياسية

السعودية تخطط لاغتيال قاسم سليماني بعد خاشقجي!

كشف وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، أن بلاده تملك معلومات تثبت تورط السعودية بالتخطيط لإغتيال مسؤولين بارزين من بينهم قائد فيلق القدس قاسم سليماني.
وقال ظريف لصحيفة “العربي الجديد” : “كانت لدينا معلومات عن ذلك”، بإشارة منه أن الاستخبارات الإيرانية ترصد تحركات السعودية ولها علم مسبق بكل مخططاتها.
وبين السيد محمد جواد، أن إيران لن تستغرب من هذه التصرفات لطالما كانت السعودية الداعم الأول للإرهابيين في المنطقة، حيث تلى الدعم تصريحات سعودية تفيد بسعي الرياض لجر الحرب للعمق الإيراني.
وتأكيداً لما ذكره الوزير ظريف عن سعي السعودية لإشعال الفتن في إيران فقد نوه إلى أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية شهدت في الفترة الأخيرة ممارسات عدوانية من المجموعات الإرهابية وع رأسها داعش شرق البلاد والتي اعتدت على البرلمان.
وذكر الوزير جملة من الممارسات المشينة والإجرامية التي سجلت بحق السعودية أخرها مقتل الصحفي جمال خاشقجي، وسجن رئيس وزراء لبنان (سعد الحريري) وحصار قطر، والقصف اليومي لليمن، أملاً أن يسلط الضوء على هذه الجرائم في سبيل كشف سياساتها العدوانية في المنطقة.
كما وصف جواد ظريف ما نشرته بهذا الشأن صحيفة نيويورك تايمز بأنه “مجرد زاوية صغيرة من السلوك السعودي إزاءنا” ، واستطرد ” أن مثل “هذه السياسات السعودية ليست حديثة، ونحن على اطلاع عليها. النظام السعودي يسعى إلى فرض سيطرته، وما جاء أخيراً يفنّد كل الادعاءات التي روجت أن إيران تقوم بنشاطات ضد الرياض ويثبت عكسها، فهي التي تدعم التشدد كي توجه ضربة لإيران”.
وختم جواد ظريف حديثه عن مستقبل العلاقات بين إيران والسعودية، إذ بين أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية لاستئناف العلاقات مع السعودية وقال في هذا السياق: “ليس لدينا أدنى مشكلة في إعادة العلاقات مع السعودية إلى سياق طبيعي، وهذا الأمر يتوقف على الرياض وعلى قراراتها وسلوكها الذي يتوجب عليها مراجعته بما يخفف من التوتر الإقليمي، هذه السياسة الموجهة لإيران ولسورية وللعراق ولقطر واليمن، كلها تأتي من جهة السعودية وليس من قبلنا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *