أخبار ميدانية

الجيش السوري يحبط هجوماً موسعاً للمسلحين على أسوار السويداء

هاجم مسلحون من تنظيم (داعش) الإرهابي قرى وبلدات يقطنها مدنيون في ريف السويداء الشرقي والشمالي الشرقي بالتزامن مع تفجيرات بسيارت مفخخة ضربت مركز مدينة السويداء.

أكدت مصادر ميدانة لـدمشق الآن على تمكن الجيش السوري بالتعاون مع القوات الرديفة وأهالي ريف السويداء من أمتصاص الهجوم الإرهابي الموسع الذي شنه التنظيم انطلاقاً من نقاط مجهولة ضمن البادية صباح اليوم الأربعاء 25 تموز/يوليو على قرى وبلدات “عراجة والشريحي وتيما والشبكي ورامي وغيضة حمايل ودوما وطربة والكسيب والمتونة ولاهثة وسويمرة وحزم” في أقصى الريف الشرقي لمحافظة السويداء، ونجح الإرهابيون في الدخول لبلدات الشريحي وشبكي وغيظة حمايل وتل بصير بالقرب من بلدة الكسيب وارتكبوا عدة مجازر بحق المدنيين.

وأضاف المصدر بأن الجيش السوري والقوى الرديفة والأهالي قد طردو الإرهابيين من قرى الشريحي والشبكي وغيظة حمايل وتل بصير وفكوا الحصار الذي ضربه الإرهابيين على بعض القرى بعد معارك عنيفة قتل على إثرها عشرات الإرهابيين ويتم الآن ملاحقتهم ضمن المناطق المفتوحة والبادية.

واستعان الجيش السوري بقطعات المدفعية والصوايخ لصد الهجوم ومهاجمة الإرهابيين ونفذ بدوره سلاح الجو الحربي عشرات الطلعات على مناطق انطلاق الإرهابيين وخطوطهم الخليفة وبعض المناطق المحيطة بالريف الشرقي للسويداء.

وضربت 4 تفجيرات إرهابية مركز محافظة السويداء بالتوازي مع الهجوم على الريف الشرقي وتوزعت على السوق ودوار المنشقة ودوار النجمة والمسلخ واحبطت القوى الأمنية هجوماً خامساً على المشفى الوطني بالمدينة، ووثق سقوط أكثر من 140 شهيداً و200 مصاباً من أهالي مدينة السويداء كحصيلة غير نهائية للتفجيرات الإرهابية.

إلى ذلك، وصلت تعزيزات كبيرة للجيش السوري والقوى الرديفة إلى مناطق الخرق بالريف الشرقي للمحافظة، وانخرطت بالاشتباكات مع الإرهابيين وملاحقة فلولهم في البادية الشرقية.

يذكر أن إرهابيي (داعش) متواجدين في البادية السورية بجيوب غير صريحة ويتنقلون مراراً للتمويه على مناطق تواجدهم، ويعمل الجيش السوري بشكل مستمر على ملاحقتهم وتصفيتهم في الصحراء والتلال الوعرة.

تحرير: محمد كحيلة
المصدر: دمشق الآن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *