أخبار ميدانية

الارهابييون في درعا محاصرون تقريبا مع تقدم الجيش في الريف الغربي

مسار المعارك في جنوب غرب سورية قد أخذ منعطفاً قاتلاً لعناصر المجموعات الارهابيية الذين أصبحوا محاصرين بالكامل في مدينة درعا بينما بدأت القوات السورية تتقدم غرباً.

مع استعادة الريف الشرقي بالكامل تقريباً ، أصبحت وجهة الجيش السوري إلى الريف الغربي. تهدف إلى استعادة جميع المناطق التي يسيطر عليها المسلحون على طول الطريق إلى مرتفعات الجولان المحتلة.

ووفقاً لمصادر ، من المفترض أن تقوم قوات النخبة من الجيش السوري بقيادة العميد سهيل الحسن بعملية هجوم في درعا الغربية بعد تصفية الارهابيين في معبر نصيب الحدودي وتأمين كامل الطريق السريع دمشق -عمان.

في هذه الأثناء ، أحرزت قوات الفرقة الرابعة مدرعات تقدما آخر في مدينة درعا الغربية من خلال الاستيلاء على قاعدة الدفاع الجوي التي تقع على بعد بضعة كيلومترات غرب العاصمة الإقليمية (درعا )، وبالتالي اختراق خطوط الدفاع للتكقيريين.

أثبتت التطورات الأخيرة أنها كارثية بالنسبة للمسلحين الذين تم قطع جميع طرق إمداداتهم إلى درعا من الشمال والشمال الغربي.

وفي السياق نفسه ، تمكنت قوات الجيش السوري من السيطرة الكاملة على نقاط استراتيجية تطل على مخيم درعا البلد ومخيم اللاجئين اللذان يسيطر عليهما قوات الارهابيين .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *