أخبار سياسية

استراتیجیه واشنطن للسياسة الخارجية والمثلث الاستراتيجي

علی الرغم من السلوك المتقلب والمفارق للولايات المتحدة تجاه بلدان غرب آسيا والقوقاز والعالم العربي ، فإن دراسة السياسة الخارجية للولايات الأمريكية قد أوضحت أن الجمهوريين مثل بوش وترامب إلى الديمقراطيون مثل كلينتون وأوباما يتبعون خط ثابت ومثلث استراتيجي للغاية في السياسة الخارجية .
النفط ، وتأمين إسرائيل ، ومواجهة جمهورية إيران الإسلامية هي ثلاثة اضلاع لمثلث في سياسة البيت الأبيض الخارجية و كل من الجمهوریون والديمقراطيون مستعدون لتنفيذها و الاستمرار بها مهما كلّف الأمر .

مصر في عهد اللواء عبد الفتاح السيسي .

قام وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبو بزيارة إلى مصر الأسبوع الماضي ، وعقد اجتماعًا مع الرئيس المصري السيسي اشاد فيه بالديمقراطية في مصر ودورها في مواجهة إيران .
أصبحت الديمقراطية في مصر عمومية ، وقد أدت هذه الديمقراطية الفريدة من نوعها ، على مدار الأعوام 2018-2014 ، إلى إرسال أكثر من ألفين وخمسين شخصًا من أحزاب المعارضة ، من جماعة الإخوان المسلمين و الطوائف اليسارية ، إلى حبل المشنقة . لکن مساعدة مصر في تأمين أمن إسرائيل وسلوكياتها المناهضة لإيران أغمضت أعين وزير الخارجية الأمريكي وجعلته يقوم بالثناء على مصر !

جمهورية أذربيجان .
فاز إلهام علييف ، الذي ترأس شركة النفط الأذربيجانية بعد والده حيدر علييف ، برئاسة جمهورية أذربيجان ، بنسبة 76.8 في المائة من الأصوات ضد عيسى غنبر بحصوله على 14 في المائة من الأصوات .
أعقبت الانتخابات احتجاجات داخلية ودولية ، وتوقع المحتجون في باكو أن تضع الولايات المتحدة إلهام علييف تحت ضغوط دولية بدعم من الثورة البرتقالية في أوكرانيا .
و لكن من وجهة نظر واشنطن ، لم يكن هناك سبب للقيام بذلك لأن باكو لعبت دورًا مهمًا في توفير النفط والطاقة في لغز النفط الأمريكي ، وكانت لها علاقات جيدة و وثيقة مع تل أبيب ، والأهم من ذلك أن الولايات المتحدة كانت تواجه إيران .
فی نهاية المطاف ، أدلى مسؤولو الحكومة الأمريكية بالعديد من البيانات والتعليقات غير الصادقة .

جواد عطوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *