أخبار ميدانية

اتفاق لم ير النور في جنوب دمشق .. ومصدر عسكري ينفي !

استأنف الجيش السوري عملياته العسكرية في جنوب دمشق  في منطقة مخيم اليرموك والحجر الأسود بعد هدوء دام ما يقارب 3 ساعات .
وقد صرح مصدر عسكري أن معلومات التفاوض  مابين الجيش السوري والتنظيم الإرهابي ” غير دقيقة “
المصدر : وكالة عربي اليوم الإخبارية.
و في وقت سابق أفاد مراسلنا الحربي  أن داعش طالبت بدخول وفد للتفاوض صباح اليوم  وتم الاتفاق على مهلة لاستسلام التنظيم وتحديد وجهة خروجه  إلا أن الاتفاق تم نقضه من قبل داعش قبل أن يرى النور .
رافقت ساعات الهدوء  في المنطقة تصاعد كثيف للدخان ، وبحسب مراسل عربي اليوم فإن أسباب الدخان هي حرق لمقرات ومستودعات داعش .
وكان  مراسلنا الحربي في جنوب دمشق قد أفاد عن اتفاق لوقف إطلاق النار بشكل مؤقت في منطقة مخيم اليرموك و منطقة الحجر الأسود تبدأ عند 12 ظهرا اليوم وتنتهي غدا الساعة 5 صباح يوم غد .
وذلك بعد أن طالب التنظيم بدخول وفد للتفاوض  وفعلا تم دخول وفد وعلى إثر ذلك تم منح التنظيم مهلة حتى الخامسة صباحا ليحدد وجهة خروجه أو يتم استكمال العملية العسكرية .
الجدير بالذكر وجود خلاف بين عناصر التنظيم والقادة حول وجهة خروجهم .. حيث تم رفض استقبالهم في درعا والبادية السورية والشمال السوري بحسب المراسل
وأشار مراسلنا إلى تصاعد كثيف للدخان في المنطقة بعد دخول اتفاقية وقف إطلاق النار حيز التنفيذ ، وأشار إلى أن الدخان المتصاعد قد يكون نتيجة لحرق عناصر التنظيم لمقارها ومستودعاتها .
والآن يستكمل الجيش السوري عمليات تحريره في جنوب دمشق  لتطهيرها من رجس الإرهاب .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *