أخبار ميدانية

اتفاق لترحيل “جيش الأبابيل” من حي التضامن الدمشقي إلى درعا

دمشق: عقد الجانب الروسي اتفاقاً مع مسلحي “جيش الأبابيل” في التضامن مساء أمس الجمعة يقضي بخروج المسلحين الذين يقدر عددهم نحو 1500 مسلح إلى مدينة “جاسم” في درعا مع السلاح الخفيف
وإلى ذلك، كشفت “تنسيقيات” المسلحين عن ورقة غير رسمية تم طرحها خلال عملية التفاوض بين اللجنة الممثلة عن كل من بلدات (يلدا، ببيلا، بيت سحم) والحكومة السورية والجانب الروسي، حيث طٌرحت الورقة قبل أيام خلال اجتماع للقيادات العسكرية واللجنة الممثلة عن البلدات، والتي تمحورت في عدة بنود ومن أهمها (كف البحث عن كافة المطلوبين الأمنيين، وإعطاء مهلة 6 أشهر للمتخلفين عن الخدمتين الإلزامية والاحتياطية، والتحاق من يرغب في صفوفه مباشرة).
وأضافت الورقة بخروج من يرغب من المنطقة بسلاحه الفردي إلى وجهة لم يتم تحديدها، بالإضافة لدخول المؤسسات الرسمية الحكومية، وعدم دخول الجيش السوري والأجهزة الأمنية بعد الانتهاء من عمليات التفتيش والمسح لمقرات المسلحين والنقاط العسكرية، كما تضمنت عودة أهالي (عقربا، حجيرة، سبينة، البويضة، مخيم اليرموك، الحجر الأسود) إلى منازلهم بعد طرد تنظيم “داعش” من المنطقة، إضافة إلى بحث مصير الأسرى والمُختطفين الموجودين لدى جميع الأطراف.
حيث أعلنت كل من فصائل “شام الرسول، حركة أحرار الشام” موافقتها المبدئية على الورقة وسط اعتراض “جيش الإسلام” على البنود المطروحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *