أخبار محلية

إلقاء القبض على شخص يدير شبكة تسول مع زوجته ويدفع أطفاله للتسول رغماً عنهم

تحرص وزارة الداخلية على مكافحة الجرائم على شتى أنواعها، ولاسيما التسول الذي يؤثر في مجتمعنا وسلامته، ويخل في الأمن العام والاستقـرار، فكثير من المتسوليـن يلجؤون إلـى تعاطـي المخدرات ويتجرون فيها، مما يؤدي الى شيوع الفساد الأخلاقي وخلخلة بنية المجتمع.

وبناءً على المعلومات الواردة إلى إدارة مكافحة الاتجار بالأشخاص حول قيام شخص وزوجته بإجبار أولادهما الصغار على التسول في شوارع مدينة دمشق، بهدف الكسب المادي، مما يشكل جريمة اتجار في البشر، علماً أن المذكور ليس بحاجة إلى المال ووضعه المادي جيد.

ومن خلال التحري عن المذكور تمكنت إدارة مكافحة الاتجار في الأشخاص من إلقاء القبض عليه وتبين أنه يدعى ( ف. ح ) وبالتحقيق معه اعترف بأنه يدير شبكة للاتجار بالأشخاص، ويقوم بتشغيل أطفاله بالتسول لقاء المنفعة المادية مع زوجته المدعوة ( ف. غ )، حيث يخرج أطفاله الصغار بشكل يومي رغماً عنهم،ويقوم بتوزيعهم على الإشارات الضوئية في شوارع مدينة دمشق بقصد طلب العمل بالتسول .

كما اعترف أن المبالغ المالية التي يحصل عليها من تشغيل أطفاله تتراوح مابين ( 90 ـــ 100 )  ألف ليرة سورية يومياً، وأنه يملك عقاراً في مدينة دمشق مؤلفاً من ثلاثة طوابق، يقدر ثمنه حالياً بمائة مليون ليرة سورية، كما أضاف أنه يدير هذه الشبكة منذ حوالي ثمانية سنوات رغم توقيف زوجته وأطفاله أكثر من مرة بجرم التسول، وقام بشراء العقار من الأموال التي كان يحصل عليها من إدارته هذه الشبكة.

تم اتخاذ الإجراء القانوني بحق المقبوض عليه، ويجري العمل على تقديمه إلى القضاء المختص .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق