تحليلات

أمريكا تتمنى على روسيا السماح لإسرائيل بضرب أهداف إيرانية في سوريا.. قلق حقيقي من اس 300

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية عن قلقها الشديد من نشر منظومة صواريخ اس 300 الروسية في سوريا متمنية أن تواصل روسيا السماح لإسرائيل بضرب الأهداف الإيرانية في سوريا على الرغم من تزويد موسكو، الحكومة السورية بمنظومة الدفاع الجوي (إس-300).
جاءت هذه التصريحات على لسان المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا جيمس جيفري في مؤتمر صحفي له اليوم، حيث قال: “نحن قلقون للغاية بشأن نشر أنظمة “إس-300” في سوريا.
السؤال هو من سيسيطر على هذه الأنظمة وما الدور الذي ستلعبه”. وقال جيفري: “إسرائيل لديها مصلحة وجودية في منع إيران من نشر منظومات قوى طويلة المدى داخل سوريا كي لا تستخدم ضد إسرائيل”. وكانت موسكو سلّمت دفعة صواريخ أي 300 أرض جو لسوريا بعد أن حمّلت “إسرائيل” المسؤولية الكاملة عن إسقاط طائرة عسكرية روسية ومقتل جميع طاقمها الذي بلغ 16 جندياً وضابطاً.
يذكر أن الكيان الصهيوني لم ينفذ أي طلعة جوية أو استهداف لأي موقع سوري منذ تسلّم سوريا منظومة الصواريخ اس 300 من روسيا، ما يؤكد أن العدو الصهيوني بات يخشى من إسقاط طائراته، وأن هذه الصواريخ شكّلت معادلة ردع جديدة تحسب لها إسرائيل ألف حساب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *