أخبار ميدانية

قوات الأسايش ” قسد ” تعتذر و تطلب التهدئة في الحسكة و الحكومة السورية ترفض .. تفاصيل

محافظ الحسكة: «الأسايش» غدرت بـ الجيش.. لا نقبل «الاعتذار» ولا تفاوض على الــدم .. والعمل الجبان لن يمر مرور الكرام ..

محافظ الحسكة جاير الموسى أن الجريمة التي ارتكبتها ميليشيا «الأسايش» من خلال الكمين الذي نفذته مستهدفة إحدى دوريات الجيش العربي السوري لن تمر مرور الكرام، مشيراً إلى أن الحكومة السورية رفضت الاعتذار الذي قدمته «قسد» عن الحادثة محاولة تبرير الموقف على إنه تصرف فردي.

الموسى وفي حديث خاص لـ «هاتشاغ سوريا»، قال أن «قسد» حاولت الاعتذار وطلبت التهدئة، إلا أن الحكومة السورية رفضت ذلك، معتبراً أن لا تفاوض على الدم والثأر قادم للشهداء الأبطال الذين وبرغم أنهم كانوا محاصرين تمكنوا من قتل مجموعة من «الأسايش».

محافظ الحسكة أكد في كلامه أن دمشق تعتبر أي متعامل مع الولايات المتحدة الأمريكية على إنه خائن، مشيراً إلى أن رفض دعوات الحوار سيقابله عمل عسكري للجيش العربي السوري لاستعادة السيطرة على كامل التراب السوري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *